وذكرت الوزارة، أن المروحية وهي من طراز “MS-25 Merlin” تحطمت قبالة الساحل الشرقي لولاية تيبازة، غربي ميناء الصيد “بوهارون”.

وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة “الخبر” الجزائرية، أن صيادين هواة وثقوا الحادث بهواتفهم، عندما شاهدوا الطائرة التابعة للمركز الوطني لعمليات البحث والإنقاذ، وهي تسقط مباشرة نحو قاع البحر.

وهرعت زوارق المحطة البحرية وحرس السواحل  مرفقة بالحماية المدنية وصيادين متطوعين إلى مكان الحادث.

وتقدم الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، بتعازيه لعائلة الملازم أول بوزايدة نور الدين، أحد أفراد طاقم المروحية التابعة لقيادة القوات البحرية.

وفي السياق نفسه، تقدم الفريق شنكريحة السعيد، رئيس أركان الجيش الجزائري، بالتعازي لعائلة الضحية،  معبرا لهم عن وقوفه إلى جانبهم في هذه الفاجعة. كما أمر بفتح تحقيق فوري لمعرفة ملابسات وأسباب الحادث.