Ultimate magazine theme for WordPress.

وفاة شاب 28 سنة من قرية “بهرمس” بالكورونا

0

   كتب / حسين ابوشنب السبيلى

فى ظل مجريات الأحداث في مصر والعالم بسبب كورونا شهدت مستشفى حميات إمبابة وفاة شاب يبلغ من العمر  28 سنة من قرية “بهرمس” التابعة لمركز منشأة القناطر بالجيزة، بعد تمكن فيروس كورونا من السيطرة على رئته، وتم تغسيله والصلاة عليه بالمستشفى واقتصار الجنازة على عشرة أفراد من أهله.

ذهب أول أمس “أحمد عبد النبي جاد حمد”  لعيادة د / طاهر جميل، يشكو من ضيق فى التنفس وارتفاع فى درجة الحرارة وظهور أعراض الكورونا عليه، فقام د /طاهر بتحويله فورًا لحميات إمبابة لمجرد تشابه الأعراض مع كورونا , وأبلغ النائب علاء ناجى عضو مجلس الشعب لمتابعة الحالة والدكتور سيد بركات مدير مستشفى حميات إمبابة لمتابعة الأحداث وتطبيق الإجراءات الإحترازية في القرية جراء إيجابية التحاليل.

فقد ثبت إصابة الحالة بالكورونا وتم أخذ نتيجة التحاليل الإيجابية من المعامل المركزية لتنفيذ إجراءات العزل والرعاية والتي لم تستغرق سوى وقت قليل وتوفت الحالة فورًا , وألقى النائب علاء ناجي تعليماتة من إجراءات وقائية للمخالطين للحالة من فحص طبي للأشخاص وتعقيم و تطهير منزل المتوفي، الذي تم تغسيلة والصلاة علية داخل المستشفي في ظل اجراءات أمنية لمراسم دفنة .

ومن ناحية أخرى شدد دكتور سيد بركات على ضرورة الأخذ باجراءات الوقاية والسلامة الصحية بعدم مخالطة أهل المتوفي قبل فحصهم ومرعاة عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى مع إجراءات الوقاية اللازمة من لبس كمامات وقوفازات ومعقمات للأسطح وأماكن المخالطة حفاظًا على سلامة المواطنين.

الأمر الذي تفهمته أهالي القرية بعد إصابتهم بالزعر والقلق جراء وفاة الحالة وتابع النائب علاء ناجى إجراءات التطهير والتعقيم بمنزل المتوفى واسرته , كما أكد على ضرورة عدم خروج من المنازل والسيطرة على الصبية من اللعب في الطرقات والشوارع حفاظًا على سلامتهم تحت شعار الوقاية خير من العلاج.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق