Ultimate magazine theme for WordPress.

مقبرة الملكة نفرتيتي 

0

  بقلم / مي عبد المنصف 

كاتبة وباحثة في الآثار المصرية القديمة ، وعضو لدى حراس الحضارة للوعي الآثري ، فرع كفر الشيخ ، وعضو لدى جريدة جورناليده نيوز .

بسم الله والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه الكرام البرره وبعد …

مقبرة الملكة “نفرتيتي” لغز من لم نستطيع حله الى الآن ولم نستطيع العثور عليها الا اذا تم العثور على المومياء أو خراطيش خاصة بها تسهل علينا الأمر .

نحن لم نعثر على شيء لهذه الملكة سوى القليل ومن ضمن الآثار القليلة التي عُثر عليها لها في منطقة تل العمارنة ، تمثال نصفي مدهون من الحجر الجيري عمره أكثر من ٣٣٠٠عام ، نحته تحتمس
عام ١٣٤٥ ق.م ، وجعل منها إحدى أشهر نساء العالم القديم ورمز من رموز الجمال الأنثوي ، فكانت أكثر ملكات مصر جمال وشهرة .

• رشح عدد من الآثريون أماكن لربما تكون في احدى الأماكن :

حيث قال العالم البريطانى نيكولاس ريفز ان مقبرة “نفرتيتي” خلف مقبرة الملك “توت عنخ آمون” ، ربما دُفنت مع ابنها في مقبرته بسبب موته المفاجيء وفي سن صغير فمن الممكن ان الكهنة قرروا ان يجهزوا مقبرة له سريعاً فربما تم إنشاء مقبرته مع “نفرتيتي” .

وقال الدكتور على رضوان ، رئيس اتحاد الأثريين العرب ان مقبرة “نفرتيتى” و”اخناتون” ربما تكون بجوار مقبرة الملكة “تي” في وادي الملوك ، وقال الدكتور عماد محمود إدريس ، أستاذ الأثار المصرية بكلية الآداب جامعة أسيوط انه من الممكن ان تكون المقبرة في تل العمارنة ؛ وقال هذا الافتراض لان “اخناتون” عندما اسس عاصمة تل العمارنة وحدد حدودها على ٤ لوحات ، فقد كتب على كل لوحة منهم” أقسم بالإله آتون أن يدفن فى تلك البلاد” ، فقال هذا لربما دفنت نفرتيتي هناك بجوار زوجها .

وقال الدكتور ذاهي حواس رداً على العالم البريطانى نيكولاس ريفز انه عندما توفت الملكة “نفرتيتى” كان هناك صراع دينى ، وكانت الكهنة لا تعترف بالملك “أخناتون” فقد عبد اله غير آمون وكان يسخر من إلههم ، فكيف سيسمحوا بدفن “الملكة نفرتيتى” فى ارض الطهارة ؟!

وقال انه من المحتمل ان تم دفنها في البر الغربي لأن أجدادها دُفنوا هناك ولأنها كانت تُصلح بين الكهنة وزوجها وقد تعرض زوجها للعديد من محاولات الإغتيال من الكهنة ،فمن الصعب ان تُدفن هناك ، وربما دفنت في البر الغربي حتى لا يلحق بها الكهنة وينبشون قبرها في تل العمارنة ، وانه وبنسبة ٨٠ في المية دفنت في البر الغربي .

كل هذا ما هو إلا افتراضيات ويجب ان يكون هناك أدلة واضحة ، وكما قلت انه من الصعب العثور على مقبرة “نفرتيتي” ويجب العمل والدراسة على ذلك كثير لنتمكن من اكتشاف مقبرتها .

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق