Ultimate magazine theme for WordPress.

“معبد دندره “

0

  بقلم / ميرنا عزمى

كاتبه وباحثه فى الحضاره اليونانيه والرومانيه وكاتبه فى جريده جورناليده نيوز .

يوجد هذا المعبد فى موقع منعزل فى طرف الصحراء، على بعد 2,5 كم إلى جنوب غرب البلدة الحديثة، يوجد معبد اغريقى رومانى ، عرف في مصر القديمة باسم (لونيت) أو (تنترة). كان موقع البلدة الحديثة عاصمة إقليم صعيد مصر

تاريخ دندرة يعود إلى عصر ما قبل الأسرات في مصر. ويدل على ذلك المقابر القديمة القريبة من حائط معبد هاتور .
وكانت دندرة عاصمة للكور السادس من صعيد مصر القديمة ، وكانت هاتور معبودتها الرئيسة . يرجع نظام معبد هاتور إلى عهد خوفو ، كما قام بيبى الاول بترميمه فيما بعد .

وعند وقت التنقيب عن المعبد كان المعبد مغطى بالرمال الى نصفه تقريبا ، الشيء الذي حافظ على الرسومات على جدران المعبد ، كما حافظ عليها من النهب . ولكن الغرف العليا كانت مسكونه ، وعاش فيها أناس فترات طويلة . كانوا يوقدون النار لطعامهم والتدفئة ، لذلك يوجد حتى اليوم آثار الهباب على الأسقف الداخلية للمعبد ، مما يؤدى الى صعوبه عملية الترميم .

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق