Ultimate magazine theme for WordPress.

مصر إلى أين

0
كتبت : دكتورة روزى سليمان 
وبعد عاماً كاملاََ من التحديات الاجتماعيه والظروف الصعبه التى يعيشها المواطن المصرى والذى لم يجد من يحنو عليه وبعد كل الخسائر التى تقع يوميا على كاهل المواطن دون رحمه ومع تصاعد وتيرة التحديات والضغوطات .. هل وضعت الحكومه المصريه خطة بديله للعام الجديد ؟ ام سنجد انفسنا امام نفس السيناريو القديم الذى لم يقدم شيئا العام الماضى .. ؟ فلقد قالها الرئيس السيسى ان المواطن المصرى لم يجد من يرفق به او يحنو عليه .. فأين الحكومه المصريه هذا العام .. فبرغم من إن مصر مرت بتحديات متلاحقة استغلها بعض المغرضين لخلق حالة توتر دائمة بين المواطن وبين الدولة” الا ان المواطن المصرى صمد وصمت ولم يتألم من صياط الجلاد فهل الحكومه تستطيع ان توقف هذا النزيف اليومى والمتلاحق الذى يستنزف من المواطن المصرى
فالمواطن اصبح بين صراع الاحباط والاستسلام للواقع المرير الذى يعيشه .. ومن المؤسف ان الحكومه لم تلتفت الى بعض الامور والتى تزيد من كاهل المواطن المصرى فلم نتحدث عن ارتفاع اسعار الوقود او الكهرباء او المياه او حتى الحياة المعيشيه ولكن نتحدث عن الظروف التى يعيشها كل انحاء العالم فى زمن الكورونا والتى توفرها حكومات العالم للمواطن .. الا تلتفت الحكومه من سعر المسحه التى قد تصل الى الفين جنيه اليس من المفترض ان توفرها وزيرة الصحه للمواطن .. فهناك تخبط فى القرارات فأذا كانت وزيرة التضامن قد اعطت للعمالة الغير منتظمة منحة حتى يستطيعوا العيش فى المقابل ثمن المسحة الفين جنيه فهل يستطيع المواطن الذى تم اعطائه منحه من وزارة التضامن ان يدفع الفين جنيه للمسحه!!؟ 
قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق