Ultimate magazine theme for WordPress.

محافظ دمياط فعلت ما لم يفعله الرجال

0

  كتب _ سلامة حجازي

هي ليست عنصرية أو تفرقة بين الجنسين، ولكن سوف أسرد لكم ما حدث بالفعل من المرأة الحديدية والتي حازت على هذا اللقب من الشارع الدمياطي رغم ملئه بالأوجاع.

الدكتورة منال عوض أحدثت طفرة كبيرة وواضحة وملموسة في البنى التحتية لمحافظة دمياط.

حيث شاهدنا جميعاً ما فعلت بمنطقة شطا التابعة لمركز دمياط من محطة رفع تاريخية والتي قام بافتتاحها رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

وأيضاً محطة صرف صحي بمنطقة السنانية و بعض القرى بمراكز كفر سعد والزرقا وفارسكور.

وافتتحت العديد من الوحدات السكنية بشطا وعزبة البرج ودمياط الجديدة، وقامت بتغطية جزء كبير من الترعة الشرقاوية ومازال العمل جاري حتى الآن، ورصف بعض الطرق بدمياط القديمة والجديدة ومدينة رأس البر وإحداث طفرة بها لتليق بزائريها.

كما وضعت حجر أساس مشروع الصرف الصحي لقرية طبل التابعة لمركز دمياط، حيث طالب أهلها الدكتور إسماعيل طه المحافظ السابق خلال زيارته للقرية، بمشروع الصرف الصحي وقد وعدهم ولم يستطع تنفيذ وعده للأهالي إلى أن جاءت “منال عوض” بزيارة مفاجئة خلال الشتاء الماضي ولم تستطع المرور بشوارع القرية بسيارتها وحينها علمت ما تعانيه تلك القرية المحرومة.

بينما قامت بزيارة أخرى للقرية بعد تعليمات لمجلس مدينة دمياط والوحدة المحلية لقرية الخياطة برفع كفاءة شوارعها ووعدت الأهالي بمشروع صرف صحي يخدم القرية خلال شهر، ولكن ما حدث كان مفاجئة مدوية، هو أنها لم تنتظر أسبوعين فقط وجاءت لوضع حجر أساس مشروع الصرف الصحي لقرية طبل التي دائما ما نادت مرارًا وتكرارًا بالمشروع من المحافظين السابقين وأعضاء مجلس النواب…. إلخ، لتعلن منال عوض محافظ دمياط عن نفسها أنها قادرة على تنفيذ المشروعات القومية التي قد أسندتها الدولة لها في وقت قياسي، وأنها بالفعل تستحق لقب المرأة الحديدية.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق