Ultimate magazine theme for WordPress.

ما لا تعرفه عن تحتمس الثالث

0

  بقلم:بسمه السيد عبد الحكيم

كاتبه وباحثه في الأثار الإسلامية وعضو في جريدة جورناليدة نيوز.

تحتمس الثالث أعظم ملوك مصر ، كما أنه صاحب الإمبراطورية العسكرية لمصر القديمة ، ومنشيء معابدها الأشهر، يتمتع بسمات شخصية خارقة وعبقرية عسكرية ليس لها مثيل، تدرب تحتمس في ساحات المعارك في الأقصر، وقد أكسبته هذه التدريبات صلابة فب شخصيته وخبرات عسكرية عظيمة في الوقت الذي كانت تحكم فيه “حتشبسوت”، واهتم بالجيش وجعله نظامياً وزوده بالفرسان والعربات الحربية، تُوفيّ عام 1425 قبل الميلاد.

الملك تحتمس الثالث، سادس ملوك الأسرة الثامنة عشر، أتقن المصريون القدماء فى عهده صناعة النبال والأسهم التي أصبحت ذات نفاذية خارقة يعترف بها مؤرخو أيامنا هذه، وتظهر لنا تماثيل “تحتمس الثالث” هذا الشاب المفتول العضلات، وقد امتلك مقومات المُناضل والقائد، إذ في الوقت الذى كانت تحكم فيه “حتشبسوت” فكانت تتبع سياسة سلمية مع مناطق النفوذ المصري في فلسطين والنوبة ومع جيرانها، وكانت تهتم بالبحرية وترسل الحملات البحرية إلى بلاد “بونت” وإلى سواحل لبنان للتبادل التجاري، انتهزت بعض المحميات في سوريا والميتاني للتمرد على حكم المصريين ومعاداتهم، وبمجرد أن اعتلى “تحتمس الثالث” العرش بعد وفاة “حتشبسوت” كان لا بد أن يُعيد السيطرة المصرية على تلك الحركات المُعادية تأميناً لحدود البلاد، تلك التبعات جعلته ملكاً محارباً أسطورياً قام بستة عشرة حملة عسكرية على آسيا (منطقة سوريا وفلسطين) واستطاع أن يُثبّت نفوذه هناك كما ثبت نفوذ مصر حتى بلاد النوبة جنوبا.

وقد كان أمير مدينة قادش في سوريا يتزعم حلفا من أمراء البلاد الأسيوية في الشام ضد مصر وصل عددهم إلى ثلاثة وعشرين جيشا، وكان من المتوقع أن يدعم تحتمس الثالث دفاعاته وقواته على الحدود المصرية قُرب سيناء إلا أن تحتمس قرر الذهاب بجيوشه الضخمة لمواجهة هذه الجيوش فى أراضيهم ضمن خطة توسيع الأمبراطورية المصرية إلى أقصى حدود ممكنة وتأمين الحدود ضد جيوش المتحرشين.

لُقب تحتمس الثالث بـ “أبو الإمبراطوريات”، وكان “أول إمبراطور في التاريخ” إذ يُعد من العبقريات في تاريخ العسكرية على مر العصور، هو أول من قام بتقسيم الجيش إلى جناحين و قلب، وقد استعانت الإمبراطورية البريطانية بالعديد من خططه في معاركها.

قال المؤرخين القدامى في مصر القديمة عن قوة مصر فى عصر تحتمس الثالث : “لا توجد قوة في الأرض تستطيع أن تواجه الجيش المصري الذي نال تدريبا عسكريا وفاز بقيادة ملك عبقري هو ملك مصر العظيم تحتمس .

بنى تحتمس الثالث في طيبة العديد من المعابد منها معبد أحدهما بجانب معبد حتشبسوت فى الدير البحري، كما قام ببناء البوابتين العملاقة السادسة والسابعة وقاعة الاحتفالات في معبد “الكرنك” وأكمل بناء معبد “حابو” الذى بدأته حتشبسوت، وأقام معبد للاله بتاح في موطنه في منف، ويحتوي المعبد على ثلاث حجرات الأولى ل”بتاح” والثانية ل”حتحور” معبودة طيبة والثالثة للالهه “سخمت” زوجة بتاح حيث يُمثلها تمثال لها برأس لبؤة يعتليه قرص الشمس، وله معبد في أمدا وسمنة، وأقام معبدا في الفنتين للإلهة “ساتت”، وله آثار في كوم أمبو ، وإدفو ، وعين شمس ، وأرمنت.
من أشهر مقولاته للوزير “رخمي رع” “لا يرضى الرب بالتحيز (الفساد)، فمنصب الوزير عماد الأرض ليس للوزير أن يستعبد الناس.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق