Ultimate magazine theme for WordPress.

عواقب المضمون الخفي للتنمر

0

كتب / حسين ابوشنب السبيلي

ظهر مؤخراً مصطلح دراج إعلامياً وهو (التنمر ) وانتشر كثيرًا لكثرة تخلي الناس عن الأخلاق والقيم المثلى ، فهو يحمل معنى ضمني ومعني ظاهري.. كما كان يُعرف قديماً بالسخرية والايذاء والتجريح اللفظي ، واطلق عليه القرآن (هماز مشاء بنميم) وأيضًا كما قال سبحانه وتعالى (ويلٌ لكلِ همزةٍ لمزة) ، وله مسميات اخرى مثل الغيبة والنميمة والعنصرية والمعايرة اللفظية … وغيره .

فمن مقتطفات المعنى الضمني للتنمر السخرية والمعايرة ، وإظهار عيوب الأخرين التي لا ذنب لهم فيها ، فقد نهى الله سبحانه وتعالى عن سخرية الأخرين وإيذاءهم وكشف عيوبهم أمام الغير ، وإظهار نواقصهم للعامة .. كما قال في القرآن الكريم (يا أيها الذين أمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرًا منهم ) فقد سخر قوم نوح منه وهو يصنع السفينة .. أي جعلوه موضع تقليل وإفضاح واستهزاء به وتضئيلا لما يصنع ، واستخفافا بعقله ظناً منهم أن السفينة لا تمشي بدون ماء في الصحراء وتغافلوا قدرة الله بأن جعل الصحراء بحاراً عالية الأمواج ، فجاءت سخريتهم له استكبارا منهم واستعلاء ورفضا سلوكه ودعوته المستنيرة ، فقد صبر نوح عليه السلام ورد عليهم إنا نسخر منكم كما تسخرون ، وكانت عاقبتهم ان غرقوا جمعياً .

وسخر متمردين المجتمع والمتكبرين في العصر الحالي من أصحاب البشرة السمراء والمعاقين ومتدني الجمال وقصار القامة والفقراء ، وذلك لانعدام الأخلاق  وإختفاء الروح الإنسانية .

وهناك معنى ظاهرياً للتنمر يبدو ظهوره في المدارس والقهاوي والمصانع وداخل الأسرة نفسها في البيت .. فيأخذ التنمر شكل التريقة والتعالي والمكابرة والإستعلاء علي خلق الله بارتداء الملابس الفاخرة والتعطر بعطور باهظة الثمن دون داعي وزجر الفقراء وزملاء الدارسة والعمل والأصحاب مما يؤثر سلبياً على نفسية الفقراء وأصحاب النواقص وضعاف القدرات ، ويؤدي إلى عواقب لايحمد عقباها من كثرة الإنطوائية والعزلة والخوف من الناس ورفض الحياة مما يوصل للإنتحار … وهذا امر مرفوض زجره الإسلام وتوعد بالعقاب الأليم لكل من تسول له نفسه زجر الناس وهمزهم ، ويرفض المجتمع الناصج فكرياً تلك الأفعال التي تدمر بنيانه المتين كما هيئه الله ، فقد تبنت بعض الجمعيات الأهلية والمؤسسات والأشخاص الصالحين .. الدفاع عن الفئات المتنمر في حقها ووضع قوانين تحد من هذا الفعل الا إنساني .

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق