Ultimate magazine theme for WordPress.

رواية الجاسوس ينتقم

كتب : حسن_حجازي

الفصل الأول من رواية الجاسوس ينتقم

بما أن للجريمة حيثيات ودوافع، وللعلاقات أسسٌ وقواعد ، فارسم مستقبلك على هذا الأساس، لكن عليك أن تعلم تمامًا أن الأخطاء واردة _ فكن على حذر فهناك أخطاء قاتلة _ربما لأن من المستحيل أن تسير الأمور كما ينبغي ، دعوني أتسائل هل تستطيع أن تحفظ كل شئ منذ ولدت إلى الآن ! لا تتعجب فهناك من يحفظ كل الأحداث التي دارت في حياته على مدار ثلاثون عاما … حفظ كل ما رأته عيناه ، وكل كلمة سمعها لكن لا تزال هذه الجملة هي الأقوى ولا تزال تتردد في أذنيه (( أمك ماتت يا محمود بعد ما مستشفيات مصر كلها رفضتها ، بحجة ان معندهمش سراير كفاية ))
ولما كل هذا ، لأن حياته مأساويه ، والمأساة لا تُنسى.

19/1/2017
رسالة إلى بريده الإلكتروني من منظمة تُدعى WDS تحمل الآتي … تم استلام رسالتك وسوف نقوم بدراسة الأمر وسنرد عليك في أقرب وقت
شكراً لك … منظمة WDS .

قرأ محمود هذه الرسالة على هاتفه وظهرت على وجهه علامات السعادة والسرور، وراح يُفكر إذا وافقت هذه المنظمة على العمل معهم كيف يكون مصيره … ظل يحلم بالڤيلا والسيارة الفارهه وشركه تدر له أموالاً لا حصر لها .

22/1/2017
عاد محمود إلى الشقه التى يسكنها بمفرده في أحد الأحياء الشعبية بالقاهرة
تفاجئ بوجود جواب مُعلّق بين الباب والحائط فأخده ودخل وهو يلتفت يمينًا ويسارًا ، تعجب محمود من الأمر فقد ولَّى عصر الجوابات وقام بفتحه ليقرأ ما به
السيد / محمود عزت الأسمر
تحية طيبه وبعد ….

بعد الإطلاع على أوراقك المقدمة إلينا وبعد التحريات والإجراءات فقد وافقنا على طلبك للعمل معنا وسنتواصل معك قريباً جداً ، ونعتذر لك بأننا قد قمنا باختراق بريدك الإلكتروني وتدميره وعليك أن تعلم أن العالم الإلكتروني كله مراقب فكان لابد لنا من تأمينك مادمت تهمنا خالص تحياتنا .
منظمة WDS

اندهش محمود من الأمر وتيقن تمامًا ان لهم أيضًا أشخاص يعملون لصالحهم في مصر ولولا ذلك ما كان وصل هذا الجواب إلى شقته ، أخرج محمود هاتفه ليَتَبَيَّن من الأمر ليكتشف أنه تم تدميره حسابه بالفعل والغريب أنه لم يغلق بطريقة طبيعية كإثبات ملكيته عن طريق رقم الهاتف مثلاً أو ماشابه بل لم يجد له أثرًا من الأساس .

بقدر فرحته … كان خائفًا
تدمير لبريده الإلكتروني وحذفه من قِبَل الشركة المالكة بشكل نهائي !
جواب وصل حتى باب بيته !
تأكد تمامًا أن هذه المنظمة ربما تمتلك العالم بأسره .

هذا هو محمود الذي يعيش وحيدًا في شقته بعد وفاة والدته واعتقال أخيه الوحيد ووفاة أبيه منذ أن كان طفلاً ، وهو عاطل عن العمل بعدما حصل على بكالوريوس التجارة وعلّق الشهادة أمام سريره ليبصق عليها صباح كل يوم.تقدم محمود للعمل بأكثر من شركة لكن تمرده كان دائماً ما يتسبب في فصله ليصبح عاطلاً عن العمل .

ظل يسأل أصدقائه الأموال لشراء متطلباته حتى وصل به الحال إلى خجله منهم وأصبح ليس أمامه أي حلول بعدما تدهور مادياً

استيقظ محمود في اليوم التالي وخرج من بيته متجهاً نحو المقهى التي يجلس بها دائماً ، جلس وطلب الشاي ،وبعد قليل ، جاء شخص طويل القامة ، قمحي البشرة ، يرتدي قميص رمادي وسروال كحلي ، وحذاء أسود وتخفي عينتيه نظارة سوداء ولحية ليست بطويلة وليست بقصيرة وشارب بنفس المستوى ، تشعر بأنه شخص غامض . اقترب منه قائلاً
– فيه حد جنبك هنا (ويشير إلى الكرسي )
– لأ اتفضل ((قالها وهو يعبث بهاتفه ولم ينظر إليه))
وصلت إلى محمود رسالة على “واتس آب” تقول … انظر إلى السيارة التي أمامك يمنياً قليلاً ستجدها سيارة سوداء ماركة BMW تحمل لوحة رقم “ق ه‍ ر 2806” بعد 10 دقائق سوف ينهض الشخص الذي بجوارك بالسير نحوها “فنظر فوراً إلى ذلك الشخص بينما الأخير ينظر في الناحية الأخرى ، وأكمل قراءة الرسالة ….
سوف يتحرك الشخص الذي بجوارك بالسير نحوها سِر خلفه وافتح الباب الخلفي واجلس بكل هدوء وسوف يقودك إلينا
تحياتنا
منظمة WSD

ظهر على وجه محمود علامات التوتر والإرتباك الشديدين ، و نظر إلى الشخص الغامض فوجده يبتسم له ليمتص توتره وارتباكه “بالطبع فإن مثل هذه المنظمات تستعين بخبراء نفسيين على أعلى مستوى لفهم كيفية التعامل مع عملائهم وخاصة العملاء الجدد .

أول ما حضر في ذهن محمود هذه السيارة الفارهه ، التي تبعد عنه حوالي عشرة أمتار فقط ، هل ستكون من نصيبه او ماذا ينظره
هل ستكون الحياة بيضاء كما يتوقع أم ستزداد سواداً
ابتسم له محمود ابتسامة خفيفه مغلفه بالاطمئنان القليل وبدأ حديثه قائلا
– تشرب شاي ؟
– شكراً
– طب أجيب لك حاجه ساقعه ؟
– شكراً مش هقدر اشرب حاجة

انتهى محمود من تناول الشاي ونظر الشخص الغامض في ساعته في إشارة لمحمود أنه قد حان وقت الرحيل ، هم بالوقوف ثم سار نحو السيارة كما جاء في نص الرسالة وفتح الباب ودخل ليقود السيارة وخلفه محمود يفتح الباب الخلفي وجلس وانطلقوا ولا يعلم إلى أين !

………انتظروا الفصل الثاني

قد يعجبك ايضا

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا