Ultimate magazine theme for WordPress.

حالة من الغصب تثير مواقع التواصل الإجتماعي بسبب وفاة الطالب يوسف فياض

0

 جورناليدة 

تصدر هاشتاج #يوسف_فياض_مات مواقع التواصل في مصر، عقب وفاته بفيروس كورونا المستجد.
وكانت وسائل التواصل الاجتماعي، قد تداولت واقعة وفاة الطالب يوسف فياض الطالب بالفرقة الثانية بكلية العلاج الطبيعي في جامعة سيناء، وأن الكلية أجبرت الطالب على أن يحضر امتحانات منتصف الفصل الدراسي، رغم تبليغه أنه لديه اشتباه بكورونا.

 

وقام عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بتداول نسخة من مراسلات بالبريد الإلكتروني، يزعم أنها بين الطالب وبين عميدة الكلية، هالة المسلمي.

وبحسب ما تم تداوله فقد طالبت الأخيرة من الطالب بضرورة حضور الامتحان وارتداء الكمامة.

رواية أخرى للحادث أقل انتشارا، والتي تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لمحادثة بين الطالب وبين ما يزعم أنه أحد أعضاء هيئة التدريس في الكلية، يظهر فيه أن الأستاذ الجامعي ينصح بعدم حضور الطالب.

وذكرت وسائل إعلام محلية عن الدكتورة منال حلمي أستاذ العلاج الطبيعي بجامعة سيناء، صاحبة «الإسكرين شوت» والتى نفت أن تكون الإسكرين المتداولة للبريد الإلكتروني ترجع إلى الطالب يوسف.

وفور إرساله طلب إلى وكيلة الكلية منال حلمي، وافقت، وطلبت منه الذهاب إلى المستشفى لإجراء الفحوصات اللازمة، وبالفعل لم يحضر يوسف سوى امتحانين فقط من امتحانات منتصف الفصل الدراسي.

وأكدت أن الاسكرين متداولة، مع طالب آخر في كلية صيدلة، وأن يوسف في كلية علاج طبيعي.

وأوضحت في تفاصيل الواقعة أن الطالب تواصل معها صباح يوم الأحد الصباح قبل امتحانه بساعة ونصف، وأكد أنه يعاني من سعال وارتفاع درجة حرارة، ولا يستطيع أن يأتي إلى الامتحان.

وتساءل الطالب عن إمكانية عدم الحضور، وكانت إجابة الدكتورة له هو “ألا يذهب للامتحان، ويقوم بعمل تحليلين لمعرفة حقيقة الإصابة”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق