Ultimate magazine theme for WordPress.

بناء الشخصية

0

  بقلم : هدى إبراهيم

شخصية الإنسان هي عبارة عن مجموعة صفات التي قد تكون صفات حسنة أو صفات سيئة أو خليط من هذا وذاك , فبعض الناس يتمتّعون بشخصية قوية والبعض لديهم شخصية ضعيفة والبعض لديهم شخصية عدائية أو إيجابية أو انطوائية أو أو أو ……., لكل إنسان شخصيته التي تميزه عن غيره

هناك العديد من الناس الذين يريدون أن يتمتعوا بقوة شخصيتهم , ولكن ماذا تعني قوة الشخصية أو الشخصية القوية ؟
يترجم العديد من الناس أن قوة الشخصية هي التسلّط على الآخرين وفرض الرأي بالقوة والطغي والجبروت . لكن هذه ليست قوة شخصية فقوة الشخصية تعني النمو والتطور في تفكيرنا وأخلاقنا وسموّنا في مستوانا التربوي والحضاري، فكلما زاد اهتمامنا بتطوير ذاتنا وثقافتنا وأخلاقنا كلما زادت قوة شخصيتنا ، فقوة الشخصية تعني أن نعرف كيف نتفاهم مع من حولنا وأن نقول رأينا بوضوح ونكون فعّالين بمجتمعنا وان نكون قادرين على مواجهة اي ظروف في حياتنا دون هروب وأن نكون قادرين على الاعتراف باخطائنا اتجاه الاخرين والاعتذار لهم عند خطأنا ، و أن نكون قادرين على الاستماع لوجهة الطرف الاخر بانصات حتى لو اختلف معنا في وجهتنا او أرائنا.

لامتلاك شخصية قوية عليك

– يجب عليك أولا أن تكون واثقا من نفسك بأنك شخص مهم في هذه الحياة ، ويجب أن تؤمن بقدراتك ومواهبك .

– يجب أن تتعامل مع محيطك برقي وأن لا تحاول أن تفرض رأيك ، بل حاول دائما أن تطرح رأيك وأفكارك بطريقة سلسة وراقية .

– كن شخص مسؤول عن نفسك وعن سلوكياتك , أي يجب أن تضبط نفسك وتبتعد عن السلوكيات الخطأ في حياتك , وتنمّي العادات الإيجابية بداخلك .وتتحمل كافة تصرفاتك

– قم بتطهير نفسك من شرورها وحقدها , وازرع بداخلك المحبة تجاه نفسك أولا ثم اتجاه محيطك ، فهذا سيساعدك على الاستمرار في تطوير ذاتك للأحسن .واذا اخطات اعتذر

– يجب أن تتمتع بالقدرة على تحمّل الصعاب، فالشخصية القوية هي التي تحافظ على هدوئها في فورة الغضب، وتكون ثابتة في المواقف الصّعبة فتحلى بقدرتك على ضبط انفعالك . ولا تلقي لومك ومشاكلك على الناس دائما بهربك من المواجهه فهذا سيدلّ على ضعفك وعلى انك مخطئ , بل تحمّل مسئولية أخطائك دائما وبدل من لوم الآخرين قم بحل مشاكلك بنفسك واعتمد على نفسك، وحاول اصلاح اخطائك مع الاطراف الاخرى بمودة.

– ثقّف نفسك دائما بالقراءة فالقراءة تزيد من قدرتك على التحدّث بشكل أفضل ، وتزيد ثقتك بنفسك أكثر، وتنمّي خيالك وتزيد من قوة شخصيتك أكثر .

– خلّص نفسك من خجلك وضعفك من مواجهة مجتمعك، وتمتّع بالقوة والثبات وتحلّى بالشجاعة وتعوّد أن تنظر دائما إلى الناس إلى أعينهم مباشرة

– كن عفويا في تعاملك مع الناس من حولك ولا تبذل جهدا لإرضائهم فإرضاء الناس غاية لا تدرك، بل كن طبيعيا جدا ولبقا في نفس الوقت .ولكن ان اخطأت اعتذر بحب ورضى وتسامح بقلب مليء بالحب

– قف أمام المرآة وحاول أن تتحدث إلى نفسك عن الأشياء التي لا تعجبك في شخصيتك وتمرّن على التخلّص من هذه الأشياء المزعجة بك ، فلقد أثبتت الدّراسات أن هذه الطريقة فعّالة وناجحة جدا في تقوية الشخصية .

– لكي تبني شخصية قوية يجب أن يكون لديك العزم والإرادة لتقويتها , ويجب أن نركّز على عواطفنا وانفعالاتنا وسلوكيّاتنا، وأن نروّض أنفسنا على تنمية ذاتنا وقدراتنا , فجسم الإنسان هو خليط من المشاعر والعواطف التي يجب أن يصقلها ويعتني بها كما يعتني بجسده من الخارج …

أن تحب نفسك دون أنانية ودون غرور وتكبر وأن تحب لأخاك ما تحبه لنفسك وأن تكون قادرا على الاحتواء والاهتمام بالآخرين دون تكلف بالكلمة الطيبه وترك أثر طيب في النفوس ،وببث الأمل والتفاؤل وإزاحة الحزن عن الآخرين ،وبسرور تدخله على قلب مسلم بالمبادرة الطيبة و الكلمة الحانية.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق