Ultimate magazine theme for WordPress.

«المهندس سننموت»

1

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

  بقلم✏️منار الفقى

كاتبة فى الاثار المصرية القديمة وعضوة ب فريق حراس الحضارة والوعى الاثرى ب فرع كفر الشيخ

كان سننموت شابا طموحا ذكى ثاقب البصر تمكن من قراءة مايدور داخل القصر الملكى بشكل جيد وعرف ماترغب فية الملكة حتشبسوت ووجد الفرصة سانحه امامه فلم يضيع وقتا لاستغلالها وعمل ع التقرب من الملكة فور موت الملك تحوتمس الثانى حيث انه كان مرتبطا بشكلا او باخر باصحاب السلطان فى القصر الملكى. فهو من اسرة بسيطة رقيقة الحال وربما عمل فى مستهل حياته بالجندية حيث رافق الملك تحوتمس الاول فى حروية ثم عمل فى خدمه الملك تحوتمس الثانى ثم كان من اخلص خلصاء حتشبسوت ولقد اشار اللى ذلك صراحة فى نقش سجلة على تمثال مكعب يوجد فى متحف برلين بصورة وهو يمسك بابنة حتشبسوت الاميرة نفرو رع.

وجاء فى ذلك
(اننى نبيل. احظى بحب سيدى وكذلك رضيت على سيدة القطرين لقد اعلى الملك مكانتى على ربوع البلاد كلها وجعلنى الحاكم الاعلى منزلة وقاضى البلاد باسرها لقد تبوآت منزله تفوق اعظم الناس مكانه فانا رئيس رؤساء
رؤساء مال وتصرفت فى هذا اليك وفقا لاوامره حتى حان وقت وفاته والان فانا تحت سلطة سيدة القطرين ملك مصر العليا والسفلى «ماعت كارع» ليتها تحيا الابدين.

وتمكن سننموت بفضل مهاراته الاداريه وعزيمته الفولازين من الاستحواذ على ثقة الملكة حتشبسوت حتى اصبحت تحت ادارته كل ثروة البيت الملكى مشرف ع المشرفين لكل اشغال الفرعون والمشرف على، القصر، الملكى وعهد اليه بتربية الاميره «نفرو رع» حيث توجد العديد من التماثيل التى تصحبها معها وهى طفلة صغيره ومنها تمثال يوجد فى المتحف البريطانى
وشيد سننموت لنفسه ثلاث مقابر كانت احداهما تذكارية اقامها فى جبل السلسلة وهى المقصورة رقم (١٦) وهى تتكون اساسا من حجرة يبلغ عمقها ٢٤ سم وعرضها ٢٤٥ سم وارتفاعها ١٩٨سم وتضم كره بها تمثال لصاحبها.

يحتفظ السقف باثار الوان تشكل زخرفرا هندسيا على هيئة دوائر حلزونية خضراء فى وسطها ومحيطها باللون الاحمر واشرطة افقيه خضراء او عديمة لون بالتناوب ولكن محاطة باللون الاصفر كما رسمت على الجدران مشاهد تصور سننموت وهو يتعبد للالهه
اما مقبرتاه الاخريتان فلقد شيدت الاولى فى الشيخ عبدن القرنه اما المقبرة الثانية فقد شيدت فى الدير البحرى وقد حفرت اسفل معبد الملكة حتشبسوت.

ولم يقدر لسننموت ان يدفن فى هذا القبر حيث تم اغلاق مدفنه بالرديم كما تم تهشيم صوره المنقوشة على الجدران واسمه كلما امكن ذلك بينما بقت خراطيش الملكة كما هى مما يرجح ان الملكة حتشبسوت هى التى امرت بازالة صورة واغلاق مقبرته واحتفظت نقوش المقبره برسم له كان يتمتع بملامح دقيقة وانف مستقيم وفم ذى شفتين متعرجتين بارزتين وكذالك بعض الخطوط عند الخدين واسفل الذقن .

ونلاحظ ان هذا المصير المؤلم لم يكن من نصيب سننموت وحده بل شرب من نفس الكاس عدد كبير من كبار رجال الدولة الذين ساندوا حتشبسوت ودعموا مركزها ف الحكم وتخلصت منهم واحدا بعد الاخر.

ما العلاقة التى تجمع الملكة حتشبسوت ب سننموت؟

كانت قصة حب حتشبسوت وسننموت مرئيه حيث توجد فى معبدها الذى صممه لها المهندس سننموت الذى احبها وعشقها فاقام لها معبد حتشبسوت بالدير البحرى ومقبرتها كما انها عشقته واخلصت له وكذلك سمحت له بان يبنى مقبرته فى نطاق معبدها وصمم ممر يصل بين مقبرته ومقبرتها ولكن حب لم يكتمل حيث فتنها الحكم ومنعها كبرياؤها من تكملة تلك القصة

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. غادة شتا يقول

    عاااااش يا فقى وعقبال المقالات الجاية ومن نجاح لنجاح يا قلب صحبتك ♥

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق