Ultimate magazine theme for WordPress.

الملك إمنمحات الثالث

0

  بقلم : سارة عبدالمنعم

كاتبة وباحثة فى الآثار المصرية القديمة وعضو ومشرف بفريق حراس الحضارة للوعى الأثرى بفرع كفرالشيخ وعضو بجريدة جورناليدة نيوز.

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً أما بعد…

الملك “إمنمحات الثالث” أو “نى ماعت رع” حكم البلاد من عام 1843 وحتى عام 1897 قبل الميلاد وحكم البلاد بعد أبيه الملك “سنوسرت الثالث”

إستغل إمنمحات الثالث حالة الهدوء والإستقرار التى كانت عليها مصر فى تنشيط أعمال التعدين فى صحراوات الوادى حيث أرسل إلى سيناء عمال لإستخراج الفيروز والنحاس وبلغت عدد هذه البعثات حوالى 20بعثة ووجدت العديد من الآثار والنقوش التى تشير إلى هذه البعثات ومن أهم هذه النقوش نقش لأحد الموظفين إسمه “حور ورع” ويبين ذلك كمية الصعوبات التى قابلها إمنمحات الثالث حتى يستخرج لنا الفيروز ونسب نجاحه هذا إلى ربة الفيروز الإلهة حتحور

أرسل إمنمحات الثالث العديد من البعثات إلى صحراء النوبة الغربية لإحضار حجر الديوريت وغيرها من الأحجار الأخرى وعمل على توسيع رقعة الأرض الزراعية للنهوض بإقتصاد مصر وأقام إمنمحات الثالث على الشاطئ الشمالى حاجزين ضخمين أقام أمامهما تمثالين يمثلانه وهو جالس ويبلغ إرتفاع كل تمثال منهما 12 متر

شيد إمنمحات الثالث لنفسه هرمين الأول فى دهشور والآخر فى هوارة وقد دام حكم إمنمحات الثالث 55 عاماً تمتعت مصر خلالها بالرواج الإقتصادى والإنتعاش وقد إتبع سياسة أبيه الملك “سنوسرت الثالث” وأشرك معه إبنه الملك “إمنمحات الرابع” فى الحكم فى العام الأخير من حكمه.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق