Ultimate magazine theme for WordPress.

الزواج في مصر القديمة

1

  بقلم:أمنية الخولي

كاتبه وباحثه في الاثار المصريه القديمه وعضو لدي جورناليدة نيوز
الزواج في مصر القديمه

يعد الزواج من المشاركات الاجتماعيه في مصر القديمه حيث كان المجتمع المصري القديم اول المجتمعات التي عرفت تكوين الاسره وذلك بسبب وجود المصري القديم علي ضفاف النيل ومعرفته الزراعه وحبه للاستقرار جعله يريد تكوين اسرة.

وكان يطلق علي الزواج في مصر القدمه (Grg pr) بمعني يؤسس منزل ،وكان يكتب في عقد الزواج قديما (B)N (A) بمعني يعطى فلان الي فلانه
وكان يوجد عقد لتوثيق الزواج حيث عثر علي اقدم عقد زواج وهو يرجع الي عهد الاسره 22 من العصر المتأخر وقبل ذلك كان الزواج غير موثق
وحيث يوجد بنود لعقد الزواج:

1. التأريخ :وهو موعد اتمام الزواج

2. طرفي العقد:الزوج والزوجه

3. المهر:المبلغ المدفوع للزوجه من قبل الزوج قبل الزواج

4. الاعلان والاشهار:حيث يجب اعلان الزواج

الشهود: حيث يوجد شهود علي عقد الزواج ويصل عدد الشهود في مصر القديمه الي16 شاهدا
الشكل العام للزواج في مصر القديمه

حيث يبدأ الزواج بمرحله الخطبه ويلزم تقديم هديه يطلق عليه(هديه البكاره) وكانت تتكون من الذهب او الفضه وكان يفضل الفضه لانها الاندر و الاقل
وفي مرحله الزواج يتم تسجيل العقد امام موظف حكومي ويتم وضعه في السجلات الرسميه للدوله وبعد تواثيق العقد يذهب الزوجان الي معبد ليعطيهم الكاهن البركه ثم تبدأ احتفالات الزواج عند بيت الزوجه بحضور الجميع ويتم تقديم الطعام والشراب وعزف الموسيقي وحضور الراقصات وكانت المراه هي التي تقوم بخطبه الزوج في مصر القديمه وذلك في عصر ماقبل الاسرات

تعدد زوجات الملوك في مصر القديمه لاسباب سياسيه كالملك “امنحوتب الثالث” في الاسره 18 الذي اتخذ الي جانب زوجته المصريه “نفرتاري” و”ايزيس نفرت” الاميره ابنه ملك الحيثيين بعد معركه قادش زواجا سياسيا يعرف بمصاهره سلام بين الدولتيين واطلق عليها “ماعت نفرو رع ”

وكانت حقوق الزوجه في مصر القديمه محفوظه و ذلك بسبب مكانه المراءه المقدسه في مصر حيث ظهرت المعبودات من النساء وكانت الهه الحكمه في صوره امراه والالهه ايزيس رمزا للوفاء والاخلاص وماعت وهي اله العداله وحتحو اله الحب وكانت هناك منهم كبيره الكهنه ومن اقوال الحكاء عن اهميه رعايه المراه التي وجدت علي احدي البرديات منذ حوالي 2400ق.م “اذا اردت الحكمه فأحب شريكه حياتك واعتن بها واطعمها كما ينبغي واكس ظهرها وافتح له ذراعيك وادعوها الاظهار حبك لها”

وكانت الخيانه الزوجيه ممنوعه وكان يعاقب عليها بالموت وكان العنف ضد المراه مرفوضا الا انا محاكم العصر المتأخر شهدت حاله العنف لضرب الزوجه وعوقب الزوج علي ذلك وسجل ذلك علي شقفه فخاريه

ولكن الحب شائعا في مصر القديمه وعثر علي برديات بها غزل صريح وعفيف القت الضوء علي المشاعر التي تربط بين الرجل والمراه

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. الصياد يقول

    شابوه بجد وعاش.هتبقي جامد انشاء الله في الكتابة قدام ربنا يكرمك يارب ويوفق❤️❤️

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق