Ultimate magazine theme for WordPress.

التفرقة بين الطبقات 

  بقلم / أمنية نصرالله

يوجد العديد من البسطاء فى هذا الزمن ولكن الأغلبية للأغنياء فنلاحظ أن الأغنياء لهم سلطات عديدة للغاية، أمّا البسيطاء فلا يوجد لديهم سوى الضحكة، ولقمة العيش وعندما يجتمع الثنائى فنلاحظ الفرق فى المعاملة، وهكذا فى الحياة المهنية للأولاد والأحفاد والأجيال القادمة فهل هذا تميز بين الطبقات أم شئ عادى لاداعى للتحدث عنه ؟

على جانب آخر طريقتنا في تربية أولادنا جعلتنا ننظر للفقير بنظرة مهمشة مع إن من وجهة نظري أن الغني ليس بماله وإنما بالأخلاق والكرم والشهامة لقد أنعم الله علينا بأفضل نعمة وهى العقل والذي ميزنا بها عن سائر المخلوقات، فبالعقل ممكن أن تصبح غني وممكن أن تصبح فقير.

بالإضافة إلى المجتمع لدينا لا يعرف من هو المحتاج الحقيقى لذا فهو يفضل احتضان الطبقه العليا والتخلي عن باقي الطبقات من المفترض أن يكون العكس صحيح ويقوم باحتضان باقى الطبقات بل كافة طبقاته وهذا يقوم بخلق روح من الكراهية بين الناس.

 

كما أن كافة الأديان السماوية دعت للتعاون وعدم التحيز أو التفرقة ففى كتابه العزيز قال تعالى:ــ (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ)، وأيضًا قوله تعالى  (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ)  واخيرا علينا ان نعلم جيدًا أن الله خلقنا لنساعد بعضنا البعض وليس لنصعد فوق بعضنا البعض للدنيا ومتاعبها.

قد يعجبك ايضا

تم ايقاف التعليقات وسيتم فتحها قريبا