Ultimate magazine theme for WordPress.

أخر معارك خالد بن الوليد بالعراق

0

  بقلم /وسام الجندي

كاتبه وباحثه في الآثار الإسلامية عضو في فريق حراس الحضاره للوعي الاثري فرع كفرالشيخ وعضو بجريدة جَرناليدة نيوز.

هي معركه من المعارك العظيمه التي خاضها الخالد “خالد بن الوليد”
وهي ( معركه الفراض)
في هذه المعركه كان جيش خالد بن الوليد 20 ألف مسلم والجيش المجوسي اكثر من 150‪ الف
وبهذا العدد تم هزيمة 150 ألف من التحالف المجوسي العربي الصليبي في هذه المعركة
“معركة الفراض”⬇️
وعلى الرغم من العداء التاريخي بين الروم والفرس الا انهم اجتمعوا لاول مره في جيش واحد وتحالف واحد ضد المسلمين
حيث عقد الروم تحالفًا ثلاثيًا مع الفرس والقبائل العربية المتنصرة مثل ” آياد ” و ” تغلب ”
وفي هذا الوقت كان خالد بن الوليد قد عسكر بجيشه في ( الفراض) على حدود الشام مع العراق وكان ظهر معسكره للصحراء الميدان المفضل للقتال عند المسلمين والعرب فقرر خالد انتظار التحالف الكافر والاصطدام معه عند الفراض بجيشه المكون من عشرين الف مقاتل مسلم
وعبر جيش التحالف الفرات من الغرب إلى الشرق ثم أرادوا أن يستدرجوا خالد بن الوليد في خطأ عسكري فقالوا ” إما أن تعبر إلينا الفرات أو نعبر لكم نحن” فرد خالد قائلاً ” بل اعبروا أنتم”
فقالت الروم وفارس بعضهم لبعض احتسبوا ملككم هذا رجل يقاتل على دين
ومن دهاء وذكاء خالد أنه لو عبر إليهم الفرات ففي هذا الوقت سيصبح محاصرًا في مكان ضيق والنهر في ظهره وبهذا لن يستطيع المسلمون القيام بهجماتهم الخاطفة التي اشتهروا بها والتي كسبوا بها كل حروبهم
وعلى الرغم من محاولة بعض اصحاب العقل لدى الجيش التحالف إثناءهم عن قتال المسلمين وذلك بسبب قوة إيمان المسلمين وتمسكهم بالدين وايمانهم الشديد بالنصر وان المسلمين لا يخافوا الموت

وفي منتصف ذي القعدة في السنة الثانية عشر من الهجرة 12هـ تكامل عبور التحالف المجوسي الصليبي العربي وما إن تكامل عبورهم حتى انقض عليهم المسلمون كالأسود الكاسرة وقد اغتر جيش العدو بعددهم الكبير ولكنهم فوجئوا بشدة الهجوم الإسلامي فاضطربت صفوفهم علاوة ع انهم جيش خليط من أعداء الأمس وهم الروم والفرس وخالد بن الوليد لاحظ هذا الخلل فأمر جنوده بتشديد الهجوم وتصعيده بكل قوة
انتصار المسلمين..
انتصر المسلمون على جيوش التحالف الثلاثة
وبلغ عدد قتلى التحالف المجوسي “مائة ألف مقاتل”
وانضمت العراق للمسلمين

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق